مشروع القيم النبوية في المدارس

Program Saudi_846523742

MAKKAH –  Berupaya untuk membimbing para pemuda Muslim di Saudi untuk mengikuti jejak Rasulullah Muhammad (shalallahu ‘alaihi wa sallam), Saudi meluncurkan program baru untuk mendidik para pelajar tentang nilai-nilai Nabi tercinta (shallahu ‘alaihi wa sallam).

Tema program baru ini adalah “Nilai-nilai Nabi Muhammad”, program yang dibuat untuk membantu para pelajar Saudi untuk meneladani Rasulullah.

“Para pelajar akan merasakan manfaat dari program ini dan mereka akan mengamalkan apa yang mereka pelajari, baik dari dalam maupun dari luar sekolah,” kata Ibrahim al-Khanjy, seorang psikolog, penasehat, pelatih pengembangan keterampilan pribadi, kepada Saudi Gazette pada Selasa (8/1/2013).

Program ini akan diterapkan di seluruh sekolah di provinsi Makkah sebagai bagian dari kurikulum pendidikan.

Pencetus program ini mengatakan bahwa program ini bertujuan untuk meningkatkan kecintaan generasi pemuda Muslim terhadap Nabi Muhammad (shalallahu ‘alaihi wa sallam).

“Dengan mengikuti ajaran Nabi (shalallahu a’laihi wa sallam), para pelajar kami akan menjadi warga yang lebih baik lagi, yang memahami kewajiban-kewajiban mereka terhadap diri mereka sendiri, Sang Pencipta, dan masyarakat,” kata Hasan Falali, direktur program ini.

Pengorganisir mengatakan bahwa program ini juga bertujuan untuk memperkuat rasa tanggung jawab dan rasa menunaikan kewajiban di kalangan para pemuda Saudi.

Para guru akan menggunakan cara-cara kreatif dalam mengajarkan nilai-nilai agung dari Rasulullah. Di antaranya adalah dengan mengadakan workshop dan ceramah, mendistribusikan brosur dan CD interaktif dan menyelenggarakan kontes kompetitif.

Para pelajar juga akan mengikuti majelis pagi dan mengirim kata-kata hikmah melalui SMS dan situs jejaring sosial.

Program ini menekankan agar para pelajar menjadi seorang Muslim yang mengikuti jejak Nabi Muhammad (shalallahu ‘alaihi wa sallam) bukan sekedar teori tetapi juga dipraktekkan dalam kehidupan sehari-hari. (siraaj/arrahmah.com) Siraaj

Rabu, 9 Januari 2013 08:40:25

***

وثيقة مشروع مجتمع القيم النبوية

– المقدمة :

الحمد لله .. خالق الإنسان على الفطرة السوية، ومكرمه بكامل الحرية في الإرادة والاختيار ، والصلاة والسلام على سيد الأخيار ، الهادي البشير والسراج المنير ، مرشد الأمة إلى أوضح المسالك ؛ المَحَجَّة البيضاء التي لا يزيغ عنها إلا هالك … … … وبعد

فإن الاهتمام بمفهوم القيم  خُلُقٌ قديم قدم التاريخ ، وما أن خبا ضوءُ القيم في المجتمعات الإنسانية على مر التاريخ ، قيض لهم الخالق U من الأنبياء والرسل والصالحين من يَنْفُخُ في مشعلها فيُذْكِي جذوتها ليسطع نورها ناشرًا كل فضيلة ، ومضت تلك الرعاية الإلهية مستمرة في روح الرسالة المحمدية الخالدة فجاءت متممة لمكارم الأخلاق ، ومقيمة لموازين القسط ، وعالمية وشاملة وصالحة لكل زمان ومكان ، وغارسة بهديها مفهوم القيم في أعماق النفوس لينعكس ذلك واقعاً مشاهداً في سلوكيات الفرد والمجتمع.

ونهلاً من ذاك المعين تبنت السياسة التعليمية في مملكة الإنسانية موطن الحرمين الشريفين هذا المنهج القويم من خلال رسالة وزارة التربية والتعليم مؤكدةً على غرس وإرساء القيم لدى أبنائنا الطلاب ؛ فأعدت مجموعة من البرامج القيمية الهادفة لرعاية وتعزيز السلوك القويم في نفوس أبنائنا الطلاب بكافة المراحل التعليمية ؛  فانقدحت في خَلَدِ الإدارة العامة للتربية والتعليم ( بنين ) بمنطقة مكة المكرمة فكرة قيام مشروع موحد يسعى لدعم التكامل بين تلك البرامج الوزارية بتضافر جهودها نحو تحقيق أهدافها المنشودة  تحت مسمى واحد هو مشروع مجتمع القيم النبوية . 

ومن ثم حُشدت الجهود بتكوين فرق متعددة المستويات من رجالات التربية بالإدارة لتحديد معالم هذا المشروع ، وإعداد خطة إستراتيجية طويلة المدى لتكوين منظومة القيم لمراحل التعليم العام وفق احتياج الميدان التربوي لها ، ومن ثم تحديد برامج وآليات التنفيذ  لغرس وبناء وتعزيز هذه القيم في نفوس أبنائنا الطلاب بكافة المراحل لينعكس أثرها على المجتمع المدرسي  والمجتمع المحلي  .

ونسأل الله الإخلاص في القول والعمل ، والسداد والتوفيق فيه .  والحمد لله رب العالمين.

– الباعث لقيام المشروع : 

طرحت وزارة التربية والتعليم في السنوات القريبة الماضية عدة برامج موجهة نحو تعزيز القيم لدى أبنائنا الطلاب ، وتمثلت هذه البرامج في التالي :

1- مشروع الإطار العام لرعاية السلوك وتقويمه . ( للإدارة العامة للتوجيه والإرشاد في 20/2/1421هـ ) .

2-برنامج تعزيز القيم والاتجاهات . ( للإدارة العامة للنشاط الطلابي  في 4/8/1424هـ ) .

3-برنامج الأدب النبوية . ( للإدارة العامة للتوعية الإسلامية في  11/10/1425هـ ) .

4-مشروع رعاية الفكر وتعزيز السلوك . ( للإدارة العامة للإشراف التربوي في 9/11/1425هـ ) .

 

ولما كانت هذه البرامج وما تضمنته من آليات منفردة وموجهة نحو موضوع واحد وهو تعزيز القيم لدى أبنائنا الطلاب ؛  ظهرت فكرة تعزيز نجاحات تلك البرامج الوزارية القائمة بدمجها جميعًا في مشروع قِيَمي متكامل تتضافر من خلاله الجهود المقدمة ، الأمر الذي أدى إلى العمل على تصميم مشروع مجتمع القيم النبوية لتحقيق ذلك الغرض .

 فكرة المشروع :

تقوم فكرة المشروع على أساس تعاضد جميع القوى المادية والبشرية في فترة زمنية محددة لغرس وبناء وتعزيز منظومة القيم النبوية لدى الطلاب فكرًا وسلوكًا داخل وخارج أسوار المدرسة ، من خلال البرامج والأنشطة الصفية وغير الصفية ، وبمشاركة فاعلة من كافة فئات المجتمع المحيط بالمدرسة .

مبررات وجود مشروع مجتمع القيم النبوية :

1- الحاجة الماسة لجعل قيم الهدي النبوي سلوكًا عمليًا ممارسًا في حياة الطالب المدرسية والعامة.

2- تعزيز القيم التي ترمي إليها السياسة التعليمية والخطة الدراسية.

3- الارتقاء العملي بالمستوى السلوكي للطالب، ليكون مواطنًا صالحًا، مخلصًا ومحبًا لدينه وولاة أمره ووطنه وأمته.

4- تحقيق الشمولية والتكامل لبرامج القيم التربوية الوزارية القائمة بجعلها مشروعًا واحدًا مشتركـًا بين الإدارة التعليمية والمدارس والمجتمع.

 لماذا رُبط المشروع باسم النبي عليه الصلاة والسلام :

1- استثمارًا للمكانة والحب والتوقير الذي تتبوؤه شخصية رسول الله صلى الله عليه وسلم في القلوب.

2- ولإيماننا بأن الصلاح والفلاح في الدين والدنيا منبعهما الأصلي مشكاة النبوة.

 المبادئ الأساسية للفرق العاملة بالمشروع : 

1-المشروع تربوي بالدرجة الأولى، يهدف إلى تعزيز القيم دون الدخول في القضايا الفقهية المختلف فيها.

2-العمل في المشروع مطلب ديني ووطني واجتماعي، تمليه الرسالة السامية لمهنة التعليم، ولذا فهو عمل احتسابي نبتغي فيه مرضاة الله عز وجل.

3-المجتمع المكي قدوة المجتمعات الإسلامية، ونحن لبنات هذا المجتمع، وبالتالي فإن تنفيذ المشروع يعتمد -في المقام الأول-على أسلوب النمذجة “القدوة الحسنة”، والبعد عن إصدار الأحكام على الآخرين. ولذا من متطلباته الملحة التمثل بقيم المشروع أولاً، ثم بمصفوفة القيم المختارة؛ ليكون ذلك دعوة لتمثلها من قبل كافة المستفيدين من المشروع.

4-أساس نجاح المشروع هو التعاون والعمل بروح الفريق الواحد، كما أن الإبداع في أساليب تطبيقه -نصاً وروحاً- حق مشروع لكل العاملين، وفق الضوابط المحددة في الأدلة الإجرائية.

5-يُعد أسلوب التكرار في العرض والتوجيه، من أهم القنوات المؤدية إلى منطقة القيم، ولا يتم ذلك إلا من خلال توجيه السلوك، باتخاذ آليات إجرائية محسوسة ومنظمة يستقبلها الفرد ثم يستجيب لها ويقيمها حتى تتكون لديه القناعة التي تتحول مع هذا التكرار إلى قيمة.

الهيكل التنظيمي للمشروع :

يتألف الهيكل التنظيمي للمشروع من عدة مستويات (شكل1)؛ على النحو التالي:

1-الإشراف العام على المشروع:

المدير العام للتربية والتعليم بالعاصمة المقدسة، الأستاذ: بكر بن إبراهيم بصفر.

 

2-رئيس اللجنة العليا للمشروع:

مساعد المدير العام للشؤون التعليمية، الدكتور: محمد بن حسن الشمراني.

3-أعضاء اللجنة العليا للمشروع:

المدير التنفيذي للمشروع، ومديرو الإدارات التالية: الإشراف التربوي، النشاط الطلابي، التوجيه والإرشاد، التوعية الإسلامية، رعاية الموهوبين، التطوير الإداري .

4-المدير التنفيذي للمشروع:

مدير إدارة النشاط الطلابي (سابقاً) والمشرف العام على مدارس المنارات بمكة المكرمة، الأستاذ: حسن بن يحيى فلالي.

5-المنسق الإداري  :

مشرف النشاط الطلابي الأستاذ / خالد منشي .

6-أعضاء اللجان التنفيذية في المشروع:

فريق المسار الإداري، فريق المسار الإعلامي، فريق المسار العلمي (التربوي)، فريق مسار التدريب، فريق مسار الشراكات، فريق المسار التمويلي .

– مهام اللجنة العليا للمشروع :

 1-الإشراف على وضع خطة إستراتيجية للمشروع.

2-اعتماد الخطة التنفيذية المقترحة من اللجان التنفيذية.

3-متابعة تنفيذ الخطة دورياً.

4-اعتماد ميزانية المشروع.

مهام اللجان التنفيذية:

1-دراسة التصور الأولي للمشروع في ضوء التعاميم الوزارية المنظمة للمشاريع الأربعة المنوه عنها في مقدمة الوثيقة.

2-المشاركة في وضع الخطة الإستراتيجية والخطط التنفيذية للمشروع.

3-إدارة المشروع وعقد اللقاءات وورش العمل اللازمة لبناء وتنفيذ المشروع.

4-إعداد وثيقة المشروع، والأدلة الإجرائية للتنفيذ. وبناء منظومة القيم.

5-توفير التغطية الإعلامية، وإنتاج الوسائط المساندة لبرامج وفعاليات المشروع.

6-إعداد الحقائب التدريبية حسب احتياج الفئات المستهدفة في الميدان. والعمل على تأهيل كافة التنفيذيين في المشروع .

7-عقد الشراكات مع الجهات المعنية.

8-إعداد ميزانية كاملة للمشروع.

 قصة المشروع :

1-قدم مدير النشاط الطلابي مقترحا موجزا للمشروع في إحدى جلسات مجلس التربية والتعليم في عام1427هـ .

2-تبنى المجلس الاقتراح وكَوَّن لجنة عليا بإشراف المساعد للشؤون التعليمية وعضوية مديري الإدارات المعنية.

3-شُكلت لجنة تنفيذية من ممثلي كافة الإدارات ومديري ومعلمي ورواد النشاط ومرشدي الطلاب بالمدارس.

4-تم عقد ( 25 ) ورشة عمل ولقاء لفرق عمل اللجنة التنفيذية ، شارك فيها (330) عضوًا من مختلف الكوادر التعليمية بالإدارة والمدارس.

5­-تم التعاون بين الإدارة العامة للتربية والتعليم (بنين ) بمنطقة مكة المكرمة وجامعة الملك عبدالعزيز بجدة للاستفادة من خبراتها من الأكاديميين في التخطيط الاستراتيجي لدعم فريق اللجنة التنفيذية لإعداد الخطة الإستراتيجية .

6­-تحت إشراف خبير التخطيط الإستراتيجي الأستاذ الدكتور عصام الفيلالي أعدت اللجنة التنفيذية خطة إستراتيجية لمدة ( 15) عامًا بواقع ثلاث خطط مرحلية مدة كل منها ( 5 ) أعوام .

7-قامت اللجنة التنفيذية ببناء منظومة القيم للمشروع وفق احتياج الميدان التربوي كما عبَّرَ عنه الخبراء التربويين والأكاديميين ونتائج الأدبيات العلمية في المجال .

8-أعدَّت اللجنة التنفيذية سُلَّم القيم للمشروع لكل مرحلة دراسية، كما عبَّر عنه الطلاب والتربويون والأكاديميون .

9-التقى فريق العمل القائمين على عدة مشاريع مماثلة، وأبدى القائمون على مشروع تعظيم البلد الحرام الرغبة في الشراكة الكاملة مع مشروع مجتمع القيم النبوية.

10-أعد فريق عمل اللجنة التنفيذية الخطة الأولى كاملةً لتنفيذها خلال خمس سنوات .

11-قامت اللجنة التنفيذية بتحديد وإعداد وتصميم عدة برامج وأساليب لغرس وتعزيز قيم المشروع .

  منظومة قيم المشروع :

وهي مجموعة القيم التي تم حصرها وتحديدها لتمثل احتياج الميدان التربوي ؛ وذلك بالاعتماد على  تقريرات الطلاب والتربويين في الميدان ، وتقريرات الخبراء في المجال ، والأدبيات العلمية المتخصصة .

 

سلم قيم مشروع :

وهو مجموعة القيم المرتبة حسب حاجة الميدان التربوي إليها ، والمختارة من منظومة القيم  وفق تفضيلات أفراد العينة الاستطلاعية من ( الطلاب ، وأولياء الأمور ، والتربويين ، والخبراء  ) .

 http://www.pvs.org.sa/index.php?action=pages&id=11

(nahimunkar.com)

(Dibaca 122 kali, 1 untuk hari ini)